رئيس الاتحاد السوري: الآن الكرة في ملعب اللاعبين
جريدة الرياض -

بعد إقالة المدرب الألماني بيرند شتانجه وتعيين فجر إبراهيم، يعتقد فادي الدباس رئيس الاتحاد السوري لكرة القدم أن الكرة باتت الآن في ملعب اللاعبين لتحقيق انتفاضة أمام أستراليا في كأس آسيا.

وأحبط المنتخب السوري مشجعيه بالتعادل دون أهداف مع المنتخب الفلسطيني في مباراته الأولى في المجموعة الثانية ثم خسر 2- صفر أمام الأردن بعد أداء باهت آخر، وسيحتاج الآن إلى تحقيق نتيجة إيجابية أمام استراليا حاملة اللقب لتجنب الخروج مبكراً من المسابقة.

وقال الدباس: "فرصة سورية لا تزال موجودة ولدينا مباراة مع أستراليا واليوم غيرنا الجهاز الفني. اللاعبون شعروا بالمسؤولية ولدينا الكثير من النجوم وثقتنا فيهم كبيرة. يجب إعادة الفرحة والبسمة لمن وثقوا فيهم. الكرة في ملعب اللاعبين. نحن كاتحاد كرة قدم وفرنا كل شيء للمدرب واللاعبين وما قصرنا إطلاقا".

وألمح رئيس الاتحاد السوري إلى أن المدرب الجديد إبراهيم ربما يحتفظ بمنصبه بعد انتهاء المشاركة في البطولة القارية.

وقال الدباس: "قررنا أن يكون فجر إبراهيم معنا وهو مشكور وافق على هذه المهمة الوطنية وهذا شيء ليس غريباً عليه."بعد البطولة سيكون هناك تقييم كامل من اتحاد كرة القدم بخصوص تعيين مدرب جديد وعلى الأغلب سيكون فجر إبراهيم هو المدرب لمنتخب سورية، لكن هذا سابق لوقته وهناك اجتماعات للاتحاد وسنقيم الموقف".

ويعتقد الدباس أن في كرة القدم من الصعب الحفاظ على المستوى واستشهد بتراجع ألمانيا وإسبانيا بعد التتويج بلقبي كأس العالم في 2014 و2010 على الترتيب.

وأبدى الدباس دعمه لقرار الاتحاد الآسيوي بزيادة عدد الفرق المشاركة في البطولة القارية من 16 إلى 24 فريقاً كما قال إنه يساند محاولات جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي (الفيفا) لرفع عدد فرق كأس العالم إلى 48 اعتباراً من النسخة المقبلة في قطر عام 2022.

وقال رئيس الاتحاد السوري "اليوم كرة القدم لم يعد فيها فوارق كبيرة على الإطلاق ولا يوجد تكهن بأي نتيجة بين فريقين وكما تابعنا في كأس العالم وكأس آسيا وسنرى ذلك أيضاً في كأس الأمم الافريقية 2019 (حيث ستزيد المنتخبات إلى 24 أيضاً). لا يوجد نجم في كرة القدم بل هي لعبة جماعية.



إقرأ المزيد