سيموندز: "التخلّص السهل" من الارتكازيّة في الفورمولا واحد خاطئ
فورمولا 1 -

في الوقت الذي تُقيّم فيه الفورمولا واحد أفكارًا لتحسين العرض المقدّم على الحلبة على إثر الانتقادات التي وُجّهت للسيارات الحاليّة واعتبارها معوّلة كثيرًا على الارتكازيّة ما يُصعّب التجاوز، فقد اقترح فرانز توست مدير فريق تورو روسو خفض مستويات الارتكازيّة بـ "40 إلى 50 بالمئة" على الأقلّ.

وقال النمساوي بأنّ السائقين فقط يستفيدون من الجيل الحالي للسيارات الذي يُوفّر سرعات عالية للغاية في المنعطفات.

وبتطرّقه إلى اقتراح توست خلال معرض أوتوسبورت الدولي، قال سيموندز بأنّ التخلّص من الارتكازيّة "ممكنٌ بالتأكيد"، لكنّه حلٌ مضلّلٌ.

وقال بخصوص ذلك: "عادة عندما تدخل في جدال فعليك نقله إلى الحدّ الأقصى ورؤية الإجابة التي تحصل عليها".

وأضاف: "في حال انتقلت إلى الحدّ الأقصى المتمثّل في عدم وجود ارتكازيّة، فستقول بأنّ الوضع سيكون أفضل لأنّه لا يُمكنك خسارة شيء غير موجود أصلًا".

وواصل شرحه بالقول: "أي أنّ هناك بعض المنطقيّة في تلك الحجّة. لكنّ الأمر أكثر تعقيدًا من ذلك. يُمكنك إنتاج سيارة بنصف ارتكازيّة السيارات الحاليّة في الفورمولا واحد لكن تكون خصائص وزنها أسوأ بكثير".

وأردف: "سيكون من السهل للغاية القيام بذلك. لكن قد لا يكون الوضع أفضل ممّا هو عليه الآن".

وتمحورت فكرة توست حول تسهيل تقليص الارتكازيّة لقدرة السيارات على التواجد خلف بعضها البعض وزيادة صعوبة قيادتها عبر المنعطفات وإطالة مناطق الكبح لتعزيز فرص التجاوز.

ووافق سيموندز بأنّ مستويات الارتكازيّة العالية كانت سلبيّة، لكنّه تذمّر أيضاً من قلّة الإثارة الناتجة عن تكتيكات الفرق باعتماد وتيرة أبطأ بكثيرٍ ممّا هو ممكن خلال السباقات من أجل الاقتصار على استراتيجيّة التوقّف الوحيد.

"أريد أن تكون السيارات سريعة، لكنّني أريدها أن تكون مثيرة" قال سيموندز الذي يُشرف على عدّة مشاريع مع الفورمولا واحد من بينها تحسين التجاوزات بشكلٍ جذري لموسم 2021.

وأضاف: "في حال تمّ تجريدها فلا أعتقد بأنّها ستكون مثيرة. سيارة رالي مثيرة. تراها على أقصى حدود الاستقرار ويبدو من الصعب قيادتها وهي بالفعل كذلك".

وأكمل: "لا تبدو سيارة فورمولا واحد صعبة القيادة على الدوام. خاصة في الوقت الحاضر عندما تُشغّل الفرق السيارات على مستوى أداء أقلّ من الأقصى بشكلٍ استراتيجيّ لتقليل عدد توقّفات الصيانة".

واختتم حديثه بالقول: "حينها لا تبدو السيارات مثيرة".



إقرأ المزيد