لوكلير: لا داعي للذعر مع عدم الكشف عن سرعة فيراري بعد
أوتوسبورت -

يعتقد سائق فريق فيراري أنه لا داعي للذعر بعد، وذلك رغم الأداء الذي أظهره فريق في تجارب الجمعة لجائزة أستراليا الكبرى الافتتاحية لموسم 2019 من بطولة العالم للفورمولا 1. 

وبعد الأداء الجيد والتنافسي الذي أظهره فريق فيراري في تجارب برشلونة الشتوية، إلا أن سيارة ‘أس أف 90’ لم تتمكن من مجاراة أداء مرسيدس، وحتى ريد بُل في التجارب الثانية، في حلبة ألبرت بارك.

يأتي ذلك في ظل كشف فريق مرسيدس عن سرعته بعد الشكوك التي أحاطت بمستوى تأدية الأسهم الفضية مؤخراً، ومع تسجيل لويس هاميلتون لأسرع التواقيت في حصتي التجارب.

اقرأ أيضاً: هاميلتون: تأدية مرسيدس في أستراليا مشابهة للتجارب الشتوية

ورغم عدم ارتقاء تأدية فيراري للتوقعات، إلا أن لوكلير يعتقد بأنه لا داعي للذعر حتى الآن، مع تأكيده بأن الفريق الإيطالي لم يكشف عن سرعته الحقيقية بعد.

اقرأ أيضاً: فيتيل لم يشعر بالثقة والارتياح في سيارته في تجارب أستراليا

حيث قال لوكلير: “حصة التجارب الأولى كانت إيجابية جداً، بخلاف الحصة الثانية. كنا نعاني أكثر، ولكن لا داعي للذعر”.

وأكمل: “علينا اكتشاف ما هي الأخطاء التي ارتكبناها. لدينا بعض الأفكار لإيجاد الحلول للمشاكل. في نهاية المطاف، لم نكشف عن سرعتنا الحقيقية بعد”.

وأضاف: “سنرى مركزنا الحقيقي في الحصة التأهيلية، ولكن بالتأكيد كانت التجارب الثانية صعبة. لكن هل علينا أن نشعر بالذعر؟ لا، لا داعي للذعر بعد”.

وتابع: “أنا واثق أن بإمكاننا إيجاد الحلول لكافة المشاكل التي ستواجهنا. الآن، علينا دراسة المعطيات ومعرفة كيفية تحسين تأدية السيارة للحصة التأهيلية”.



إقرأ المزيد