كراتشلو: الألم الجسدي قد يدفعني للاعتزال
فورمولا 1 -

قال البريطاني العام الماضي عند توقيع عقده الحالي أنّه من المحتمل أن يكون الأخير له في عالم الجائزة الكبرى، بالرغم من أنّه ترك الباب مفتوحًا للبقاء في البطولة لما بعد 2020، حيث اعترف مؤخّرًا أنّه يخوض محادثات بشأن صفقة جديدة.

وبعد موسم 2018 القويّ الذي انتهى بحادثه الخطير في فيليب آيلاند، عانى كراتشلو من بداية صعبة في موسم 2019 حتّى الآن، وعانى من خصائص التحكّم في نسخة درّاجة "آر.سي213في" الخاصة بهذا العام.

ويقبع البريطاني في المركز التاسع في الترتيب العام بالتوجّه إلى سباق ميزانو نهاية الأسبوع الجاري بعد أن حقّق منصّتَي تتويج في قطر وساكسنرينغ.

وبحديثه إلى وسائل الإعلام في سيلفرستون، أكّد كراتشلو على رغبته في الحصول "على حياة طبيعيّة" مع زوجته وابنتهما عندما يعتزل، لكنّه أشار إلى أنّ قدر الألم الذي يُعاني منه سيلعب دورًا كبيرًا في توقيت ذلم الخيار.

وقال البريطاني: "جسدي يؤلمني بكلّ صدق" قال صاحب الـ 33 عامًا، وأضاف: "سأبذل كلّ جهدي دائمًا، لكنّ جسدي يؤلمني، ليس فقط بسبب حادث العام الماضي، لكن بشكلٍ عام. لا أعلم إلى متى سيكون بوسعي مواصلة التحمّل، عامًا تلو الآخر بدل الحصول على حياة طبيعيّة".

وأضاف: "يتجاوب الناس بشكلٍ مختلف للأمور. لا يُعاني شخصٌ ما بعمري من أيّة آلام. لا يزال فالنتينو روسي قادرًا على المواصلة وهو في الـ 40، لكنّني أواجه شعورًا مختلفًا".

وأكمل: "أريد القيام بأمورٍ طبيعيّة. أريد أخذ ابنتي إلى المدرسة، واللعب معها. أريد أن أكون قادرًا على السير في خطّ مستقيم كونه لا يُمكنني ذلك الآن، لا يُمكنني الركض مع ابنتي. أريد بعض الحياة الطبيعيّة. لكن لن يكون ذلك سبب توقّفي".

وأردف: "لست بصدد القول بأنّني سأعتزل بشكلٍ مؤكّد – لو لم أشعر بالألم في العام المقبل وكنت أتصدّر البطولة فحينها ستتغيّر الأمور مجدّدًا. سنرى".

كال كراتشلو، فريق إل سي أر هوندا

كال كراتشلو، فريق إل سي أر هوندا

تصوير: صور لات



إقرأ المزيد