هوندا تعتذر على مشكلة الصمام الخانق التي واجهت فيرشتابن في سباق أبوظبي
فورمولا 1 -

بعدما أجرى فيرشتابن توقّفه الوحيد مباشرة قبل نقطة منتصف السباق، بدأ الهولندي يخبر فريقه بمشكلة في استجابة الصمام الخانق على سيارته ريد بُل.

ولم تمنعه تلك المشكلة من ملاحقة وتجاوز سائق فيراري شارل لوكلير للمركز الثاني في السباق، لكنّها كانت أمرًا لم يكن من الممكن معالجته خلال السباق إذ صرّح تويوهارو تانابي المدير التقني لدى هوندا لموقعنا "موتورسبورت.كوم" بأنّ التحليل المبدئي أظهر أنّ سبب تلك المشكلة كان وحدة التحكّم على محرّك الصانع الياباني.

"حاولنا تحسين الوضع مع بعض الإعدادات المختلفة خلال السباق بعد وقفة الصيانة" قال تانابي.

وأضاف: "بعد ذلك ضحّى السائق باستجابة الصمام الخانق. نحن آسفون للغاية حيال تلك المشاكل خلال السباق. ومن الجيّد أنّها لم تؤثّر عليه اليوم من ناحية مركزه. لكن كانت هنالك فرصة كبيرة أن يؤثر ذلك عليه، حيث اعتمد ذلك على وضع السباق".

وتابع: "يجب أن نكون مثاليين بالقدر الكافي لتزويد سائقينا والفريقين بأفضل أداء لوحدة الطاقة".

اقرأ أيضاً:

في المقابل، توّجت قدرة فيرشتابن على إكمال السباق موسمًا مثيرًا للإعجاب لهوندا من ناحية الموثوقيّة، حيث أكمل الصانع الياباني هذا العام من دون عطل على محرّكها تسبب في انسحاب أيّ من سائقَي ريد بُل.

ويسجّل ذلك تقدمًا قويًا بالمقارنة مع سنواتها الأولى في حقبة المحرّكات الهجينة مع مكلارين، والتي أضرّت بالفعل سمعة هوندا وأثّرت على أدائها مع تورو روسو غي 2018.

"لم نعاني من أيّ إخفاق في سباقات هذا الموسم تسبّب في إيقاف السيارة، وهو أمر جيّد بالنسبة لنا. لكن ومثلما حدث مع موقف اليوم، فلم يتسبب ذلك في توقّف السيارة، لكن هنالك جانب علينا تحسينه" قال تانابي.

واختتم: "كما واجهنا بعض المشاكل في التجارب الحرّة، لذا نحن بحاجة إلى تحليل كل شيء من عطلة نهاية الأسبوع".

اقرأ أيضاً:


إقرأ المزيد