ناجي: صلاة الاستخارة سبب تدريبي لسموحة.. وأتعهد بتغيير سلوك الهاني سليمان
الشروق نيوز -

محمود عيسى
نشر فى : الثلاثاء 14 يناير 2020 - 11:14 م | آخر تحديث : الثلاثاء 14 يناير 2020 - 11:14 م

كشف أحمد ناجي، مدرب حراس مرمى المنتخب الوطني السابق، عن السبب الرئيسي وراء قبوله التواجد في الجهاز الفني لحمادة صدقي بتدريب سموحة، خلفًا للتوأم حسام وإبراهيم حسن، بعد أن تقدما بإستقالتهما من قيادة الفريق السكندري.

وقال أحمد ناجي في تصريحات مساء اليوم الثلاثاء، لقناة "تايم سبورت": تلقيت اتصال من حمادة صدقي للتواجد معه كمدرب لحراس المرمى في الجهاز الفني لسموحة، قمت على الفوز بتأدية صلاة استخارة، وبالفعل شعرت بحالة ارتياح".

وأضاف:" لم أشترط الحصول على مقابل مادي معين للتواجد مع حمادة صدقي في الجهاز الفني لسموحة، لذلك قمت بالتوقيع على العقود دون تردد".

وأعرب مدرب حراس المنتخب السابق، عن سعادته بمشاركته اليوم الثلاثاء لأول مرة في قيادة مران حراس مرمى سموحة، مشيرًا إلى أن الأجواء في التدريبات جميلة، التقى خلالها جميع أعضاء الجهاز الفني للفريق مع فرج عامر رئيس النادي السكندري.

وأشاد أحمد ناجي، بالمستوى المتميز الذي يقدمه الهاني سليمان في الموسم الجاري مع سموحة تحت قيادة مدربه عماد المندوه، مشيرًا إلى أن الحارس تحسن كثيرًا في الفترة الماضية سواء على مستوى حفاظه على وزنه وتحركاته وردة فعله.

ورد ناجي عن سؤاله للطريقة التي سيتعامل بها مع الهاني سليمان، للإنتقادات الدائمة التي توجه له بسبب اعتياده على إهدار الوقت.. قائلًا:" تحدثت معه بخصوص هذه النقطة اليوم خلال التدريبات، في الواقع هو في الموسم الحالي قلل من حالة عدم اتزانه وأصبح هادئًا، أعد الجماهير بأنه لن يقوم بتضيع الوقت مرة أخرى في المباريات القادمة للفريق".

وأكد ناجي أنه سيعمل مع الهاني سليمان بكل قوة، حتى يكون أمامه فرصة العودة مرة أخرى للتواجد مع حراس المنتخب الوطني في الفترة المقبلة.

وأختتم مدرب حراس سموحة حديثه، بتأكيده أنه تحدث مع عمر صلاح حارس الفريق، بأهمية انتظامه في التدريبات، وابتعاده عن فكرة الرحيل عن صفوف الفريق، نظرًا لأنه حارس متميز سواء عندما كان حارسًا في نادي الزمالك وحماية عرين المنتخب الأولمبي.



إقرأ المزيد