تأجيل إياب نهائي كأس ليبرتادوريس بين بوكا جونيورز وريفر بلايت
نجوم مصر -

تأجلت مباراة إياب نهائي مسابقة كأس ليبرتادوريس لأندية أميركا الجنوبية، من السبت الى الأحد بعد تعرض حافلة فريق بوكا جونيورز الأرجنتيني لاعتداء من قبل جماهير الغريم التقليدي ريفر بلايت خلال توجهها الى ملعب الأخير “مونيمونتال” لخوض اللقاء، ويذكر أن فريق بوكا كان قد تعادل على أرضه 2-2 في لقاء الذهاب في 11 أكتوبر الماضي.

ووجد لاعبو بوكا أنفسهم تحت الاعتداء برذاذ الفلفل والعصي والحجارة، وقد ظهروا وهم يسعلون من رذاذ الفلفل والدموع تملأ وجوههم، وقد قام الطاقم الطبي بمعالجتهم في غرفة ملابس ملعب “مونيمونتال” في العاصمة بوينوس ايرس. ورغم التفاف الشرطة حول الحافلة لتأمينها، إلا أن ذلك لم يوقف جماهير ريفر بلايت ، فاضطرت الشرطة لاستخدام رذاذ الفلفل لتفريقهم، الأمر الذي أثر علي بعض اللاعبين في الحافلة نتيجة انتشار الرذاذ في الجو، وتعرض بعض اللاعبين لإصابات نتيجة الزجاج المكسور.

وهذه المرة الأولى منذ 2013 التي يمنع فيها جمهور الفريق الضيف من الحضور بسبب الشغب في نهائي البطولة القارية. وستكون المرة الأخيرة لتطبيق نظام الذهاب والإياب في الدور النهائي لكوبا ليبرتادوريس، حيث تقرر اعتماد نظام المباراة النهائية اعتبارا من العام المقبل، وسيقام النهائي الأول في سانتياغو عاصمة تشيلي. وسيمثل الفائز أميركا الجنوبية في كأس العالم للأندية المقررة في الإمارات في ديسمبر المقبل.

وتعود أول مواجهة بين الفريقين الى العام 1913، وحقق ريفر بلايت الفوز بنتيجة 2-1، لكن  يبقي التفوق لفريق بوكا في تاريخ لقاءات الفريقين بـ 88 انتصارا مقابل 81 لريفر بلايت، في حين كانت 78 مباراة نهايتها التعادل





إقرأ المزيد