شارابوفا تودع ملاعب التنس
جريدة الرياض -

قالت الروسية ماريا شارابوفا، الحاصلة على خمسة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى للتنس والرياضية الأعلى أجرا في العالم سابقا، إنها اعتزلت اللعب على المستوى الاحترافي في سن 32 عاما اليوم الأربعاء.

وأعلنت شارابوفا المقيمة في فلوريدا، والتي‭ ‬ذاع صيتها حين نالت لقب ويمبلدون في 2004 عندما كانت تبلغ 17 عاما، نبأ الاعتزال عبر مقال كتبته في مجلة (فانيتي فير).

وكتبت شارابوفا "إنه حدث جديد بالنسبة لي لذا سامحوني من فضلكم. أقول لكم وداعا".

ولا يشكل القرار مفاجأة كبيرة بعد أن تضررت من الإصابات وتراجع مستواها بعد العودة من الإيقاف لمدة 15 شهرا في 2017 نتيجة العثور على مادة ميلدونيوم المحظورة في عينة خلال الكشف عن المنشطات في بطولة استراليا المفتوحة 2016.

وخاضت المصنفة الأولى على العالم سابقا مباراتين فقط هذا العام وخسرت في الدور الأول لبطولة استراليا المفتوحة وتراجع تصنيفها للمركز 373.

وأضافت "بالعودة للوراء الآن أدرك أن التنس كان جبلي. طريقي الممتلئ بالوديان والمنحنيات لكن المنظر من فوق القمة كان مذهلا.

"بعد 28 عاما وخمسة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى أجد نفسي مستعدة لتسلق جبل آخر والمنافسة في أجواء مختلفة".



إقرأ المزيد